علاج جديد لمرض السل من قاع البحار

5da02e274236042c663dbc59

يصاب بمرض السل سنويا أكثر من 10 ملايين شخص من سكان الأرض، بسبب عصيات كوخ، التي تقتل مليوني شخص سنويا وتعد فتاكة أكثر من أي مرض آخر.

وفقا للأطباء المختصين في علاج مرض السل، نحو ثلث المرضى لا يراجعون المستشفيات للحصول على العلاج اللازم، ما ينقل العدوى إلى الأشخاص المحيطين بهم. وهذا أمر طبيعي، لأن الناس تعتبر أعراض المرض الخطير عادة هي علامات التعب المتراكم (الضعف وفقدان الشهية)، أو بسبب البرد (السعال المستمر مع البلغم).

وعموما يشكل هذا المرض مشكلة اجتماعية كبيرة أمام العلوم الطبية. لأن العصيات المسببة للمرض التي وصفها العالم هنري كوخ، أصبحت تدريجيا تقاوم المضادات الحيوية المستخدمة في علاج المرض، فيغدو أصعب سنة بعد أخرى.

ولذلك ظهرت حاجة ملحة لابتكار أدوية جديدة لعلاج هذا المرض الخطير، وقد اتضح قبل فترة، أن الطبيعة هي مصدر لا ينضب للمواد البيولوجية، حيث درس علماء معهد البحوث الطبية التابع لجامعة سدني الأسترالية نحو 1500 إسفنجة بحرية تعيش في السواحل الاسترالية.

مقالات ذات صله